الكابلات البحريه Submarine communications cable

0

الكابلات البحريه  هي  اي كيبل يمر  في بين المحيطات  ليتم  الوصل  بين  دوله  واخرى  ولكن الكابلات البحيره  لها  نوع  خاص  من  الكابلات التي  تتميز  بسرعتها  الهائله  و مقدار  البيانات التي  تستطيع نقله لكل  ثاني غالب يتم استخدام  ما  يمسى  بالالياف الضوئيةfiber optic

خريطه توضح وجود الكابلات البحرية في جميع انحاء العالم

هذا  النوع  من الكابلات  هو نوع  يقوم بنقل الضوء  وليس التيار  الكهربائي  حيث  يتم  تحويل التيار  إلى نبضات  متفاوته  ضوئية  ومن ثم  ارسالها  عن  طريق  هذا  الكابل

لمحة  بسيطه  عن الـ الالياف الضوئية fiber optic  هذا  النوع هو  عبار  عن  انبوب  زجاجي  مرن بعض الشي  مغلف بالداخل  بزجاج  او بلاستك  عاكس يقوم  بنقل  بينات تقدر  بـ10 إلى 100 جيجا  لكل  275m -2000m   لكل ثانيه .

حجم البيانات المتبادل بين دول العالم تقديريا

قريبا سنقوم  بنشر  مقال  شامل  عن هذه الانواع  من الكابلات .

نأتي إلى تاريخ  هذه الكابلات ,  اول  مره  تم   استخدام  هذا الكابل  هي  لنقل اشارات التلغراف  و من ثم  تم  تطويرها  لتنقل   اشارات الهواتف وتطورت تدريجيا  حتى  زمننا  هذا لتنقل  الاف المعلومات  بين دوله واخرى.

قديما  لم  يستخدمو  الالياف الضوئية  وانما تم اسخدام  كابلات عادية مثل  co axial cable  او  مثل  twisted pear   وغيرها  الكثير , ولكن  هذه الكابلات لاتنقل  بيانات  بسعة كبيرة   حيث  لا تتجاوز  1جيجا  لكل ثانية .

حديثا كل الكابلات البحريه  هي  من الكابلات الالياف الضوئية, لتستخدم في  نقل  البيانات الرقمية  التي  تحميل  اشارات الهواتف والانترنت وكثير  من المعلومات الخاصه  .

معلومات بسيطه  عن هذه  الكوابل البحريه :
يبلغ الكابل 69 مم في العرض، و يزن حوالي 10 كج/متر ( كابل بطول 10 كلم يزن 100 طن !!) بالرغم من استخدام كابلات أقل سمكاً و أخف وزناً في ألاماكن الأعمق.
بدئاً من عام 2003 ربطت الكابلات البحرية كل العالم ما عدا القطب الجنوبي

في عام 1839 بدت فكرة كابل بحري يشق المحيط الاطلسي كإنتصار ممكن في المستقبل. Samuel Morse أعتنق هذه الفكرة عام 1840 و في عام 1842 غمر سلك معزول ب المطاط في مياه ميناء نيويورك ثم قام بإرسال برقية من خلاله. و في الخريف التالي قام Charlie Houston بعمل تجربة مماثلة في خليج سوانسيا.
لنجاح كابل بحري طويل كان ضروري استخدام عازل جيد لتغطية السلك و منع تسرب التيار الكهربائي في المياه.

نأتي الان إلي  طريقة تركيبه  وصيانته  :
لابد اولا من دراسة لاختيار طريق الكابل المحتملة و دراسة الخرائط وقياس الأعماق والقوانين واللوائح في مناطق العبور والأنشطة البشرية (صيد الأسماك ، ومناطق النفط…  والصخور  المرجانية  , والطبيعه الجغرافيه للمحيط ).

بعد ان يتم اختيار خريطة الطريق ، تقوم بعثة  باجراء حسابات باستخدام سفينة ابحاث. حيث يتم دراسة مجال بحوالي عشرات الكيلومترات لدرس وتحديد قياس الأعماق في المنطقة بدقة. و تؤخذ عينات من القاع لتحديد طبيعة وصلابة الأرض.
بعد ذالك يتم دراسة هذه المعلومات لتحديد المسار النهائي ، وأنواع الكابلات المستخدمة والمقاسات اللازمة للتصنيع.
بعد ذلك يتم تحميل الكابلات ووصلها بواسطة سفن عملاقة متخصصة لتقوم بنقله  وتمديده  ,  يتم ذلك  مثل  الصورة الظاهرة بالاسفل  :

 طريقة وضع الكابلات البحرية في المحيط بواسطة السفن العملاقه
طريقة وضع الكابلات البحرية في المحيط بواسطة السفن العملاقه

طريقة وضع الكابلات البحرية في المحيط بواسطة السفن العملاقه

من الممكن للكابلات البحرية ان تتضرر من طرف قوارب الصيد ، رسو السفن والغواصات وحتى الانهيارات في قاع البحر او حتى هجوم من طرف سمك القرش او اثناء تمديد الكابلات
كانت الاعطال في البداية ناجمة نظرا لاستخدام مواد بسيطة وزرع الكابلات مباشرة في قاع المحيط ، بدلا من دفنها في المناطق المعرضة للخطر.
و في زمن الحرب غالبا ما تقطع الكابلات من قبل قوات العدو

تقوم السفن المختصة بالبحث عن مكان العطب بواسطة الات متقدمه ثم تقوم بأصلاح العطب وقياس فاعلية الكابلات بعد الصيانه ثم تقوم بربطهما من جديد ويعتبر اصعب جزء في هذه العمليه هو ايجاد الجزء المراد صيانه بسبب ان هذه الكابلات تمتدد لمسافات كبيرة .

هذه الصورة توضح بشكل مبسط عملية الصيانه :

Submarine_cable_repair_animation
Submarine_cable_repair_animation

ويذكر ان تضمنت انقطاع الكابلات البحرية عام 2008 أضراراً في نحو خمس كابلات اتصالات بحرية للانترنت فائقة السرعة في البحر المتوسط والشرق الأوسط من 23 يناير إلى 4 فبراير, 2008 مسببة انقطاع وتباطؤ خدمات الانترنت للمستخدمين في الشرق الأوسط والهند وقد تم صيانتها خلال 12 يوم فقط .

هنا  في  هذا الرابط تم وضع جميع قوائم الكابلات البحرية في العالم

وهذه بعض الصور   القديم للكابلات البحرية :

احدى السفن التابعة لشركة الاتصالات الفرنسية المتخصصة في وضع واصلاح الكابلات البحرية

خمس كابلات اتصالات بحرية تعبر الشاطئ الاسكوتلندي عند رأس سكاد في هوي, اوركني.
خارطة كابل المحيك الاطلنتي عام 1858

Leave A Reply

Your email address will not be published.